منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

مجرد رأي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مجرد رأي

مُساهمة من طرف allel ali في 14.03.11 10:56

مجرد رأي
(لو كان عبد الرحمان ابن خلدون حيا لغير مقولته الشهيرة العدل اساس الملك الى الفوضى أساس الحكم)


كلمة شدت انتباهي وانا اطالع كالعادة جريدة الخبر الجزاري و أستسمح هنا السيد لحسن بوربيع على اقتباس بعض من كلامه الذي فيه كل الحق.

ان المتتبع للواقع الجزائري يتاكد مما لا يدع مجال للشك أننا نسير بلادنا بطريقة فوضوية لاتمت بصلة لأي واقع فالفوضى أصبحت القاعدة فوضى في التسيير فوضى في التوظيف فوضى في كل شيئ. و الادهى و الامر اننا نسير الى طريق دولة ما يسميه المصريين دولة البلطجية فما أشار اليه الاخ لحسن من المطالبة برفع حالة الطوارئ و مراقبة الاسعار و ازمة السكن و تجارة البازار لم يكن في يوم من الايام من أولوية حكومتنا الغالية و الا كيف نفسر بقاء هذه المشاكل عالقة و بعضها عمره من عمر جزائر الاستقلال .

لماذا عندما خرج بضع من الشباب وكسروا وخربوا ونهبوا .................. التفت الحكومة الى ذلك مع العلم أن كثيرا من الطبقات المثقفة و المحترمة رفعت تلك المطالب منذ أمد الآمدين هل حكومتنا الموقرة حكومة عيال و بلطجية حتى تستمع الى هؤلاء دون اؤلائك

هذا واقع الجزائر اليوم جزائر العزة والكرامة

- جامعة في مهب الريح و شبح السنة البيضاء يلوح في الافق بعد استنساخ نظام LMD دون تمحيص و دون الرجوع الى اهل العلم و المعرفة و اقصد هنا اساتذة الجامعات و بعد افراغ الشهدات من محتواها و تسارعنا في التباهي بالارقام على حساب النوعية. فاذا نجح هذا النظام في فرنسا لايعني بالضرورة نجاحه في الجزائر.

- قطاع التربية و هو من القطاعات الاستراتيجية على صفيح ساخن بعد وضوح خلفية الصراع بين ما يسمى بالنقابات المستقلة و الحكومة حول ماذا’؟ 3200مليار سنتيم هي اموال المربين في صندوق الخدمات الاجتماعية الكل يحاول السيطرة عليها الكل يتناسى مشاكل قطاع التربية بدايةمن الاصلاحات العرجاء لوزير عمّر في كرسي الوزارة أكثر من 15سنة دون فائدة ترجى و عندما نقول 15 سنة فهذه المدة في حياة الشعوب و الامم قد تعني التخلف أو التقدم و لنا المثال الساطع في كل من اليابان و كوريا الجنوبية وماليزيا ماذا فعلوا في 15سنة انطلاقا من قطاع التربية لإعداد جيل نهض بهذه الدول . فأين نحن اليوم؟ و اين هم اليوم؟

- قطاع السكن فبالرغم من الجهد المبذول و الذي ينكره الا الجاهل بالرغم من ذاك لازال جزائريو الاستقلال يعيشون في بيوت الصفيح و القصدير الم تتسأل الحكومة يوما اين المشكل؟ المشكل ببساطة يا حكومة العزة و الكرامة مشكل عدل في التوزيع وفشل التسيير وقصور في الرؤية كيف يسمح لأصحاب الفيلات ان يزاحموا الباأس الفقير في السكن الاجتماعي و الا كيف نفسر تلك السيارت الفخمة التي تظر فجأة على أطراف البيوت القصدرية عند بداية عمليات الاحصاء لطالبي السكن. قد تقول ان الشعب مسؤول ايضا و انا اوافقك الرأي لكن اليست الحكومة هي صاحبة الامر و النهي. و ان لم يكن الامر كذلك فلا حاجة لبقائها. و الحل أراها بسيط فمدمنا نستنسخ التجارب فلماذا لانتنسخ التجربة الفرنسية في هذا المجال و نبقي على ملكية هذه المساكن للدولة ممثلة في ديوان الترقية و التسيير العقاري O.P.G.I و هو الذي يقوم بكرائها لمن يستطيع و هذا النظام ناجح في فرنسا منذ عهد ديقول. هل قدرنا ان نستنسخ التجارب الفاشلة فقط؟

- قطاع اقتصادي فاشل على كل الاصعدة فبعد التهليل و التبشير لسياسة الخوصصة و التسرع فيها وبيع شركات عمومية كانت رابحة الى الخواص سواء محليين أو اجانب تم القضاء على كل مابنيناه خلال الستينات و السبعينيات خاصة قطاع الصناعة الثقيلة و التي هي في حقيقة الامر أساس أي تقدم صناعي و لنا المثال في مركب الحجار الذي كان مفخرة الجزائر و افريقيا في يوم ما . وحديث حكومة اليوم الا عن الصناعات الصغيرة و المتوسطة بل خلقنا لها وزارة بحجة أنها تستقطب أي العمل؟ فلا الصناعة الثقيلة و الخفيفة نجحت؟

- قطاع الفلاحة حيث عملت حكومة العزة و الكرامة على دعم الفلاحيين و الجمع يشهد بذلك و لكن دون مراقبتهم ومرافقتهم ألآف الملايير ذهبت سدى دون ادنى فائدة ليأتي الفرج بمسح ديون الفلاحين و لننشر بذلك ثقافة النهب و عدم العمل و الاتكالية ........... و اليوم ندفع ثمن هذه السياسة الارتجالية باستيراد كل غذائنا....
من منطلق المسؤولية و من الحكمة القائلة العدل أساس الملك أرى أنه من العدل أن يحاكم الرئيس بوتفليقة كل من اخطأ في حق الجزائر و لو عن حسن نية من منظور أنه شارك في تحرير الجزائر و هو من القلائل الذين يعلمون معنى كلمة الجزائر لأن من رفاقه على سبيل المثال لا الحصر بن بولعيد, ديدوش مراد , زبانة, العربي بن مهيدي, حسيبة بن بوعلي عبان رمضان,........... و القائمة تطول بماذا حلم هؤلاء, في سبيل ماذا قدموا ارواحهم بماذا سنجبيهم ...من منطلق الانسانية أن نحاسب كل من نهب المال العام كل من لم يعمل بإخلاص كل من أهمل واجبه تجاه الوطن

allel ali



ذكر
العُــمـــْـــــر : 34
البلد/ المدينة : djelfa-algerie
العَمَــــــــــلْ : prof
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 45
نقاط التميز : 74
شكر خاص : 1
التَـــسْجِيلْ : 28/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى