منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

في باديت أبكتني مرضعتي....

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

في باديت أبكتني مرضعتي....

مُساهمة من طرف الفارس الملثم في 11.11.13 14:57

في باديتي أبكتني مرضعتي....

.... ويروق لي دوما ترديد قولها : صبرا أليس بعد الليل من نهار....؟ فكان يقع رنين هذا في جوفي فيخفف دمدمة خوفي, فأواصل الصمت  متخذا منه  عنوانا ..


ما تاه جواد في البيداء .., وما كان لي أن ارجع البصر كرتين, أليست الجبال للأرض أوتادا....؟


في باديتي أبكتني مرضعتي......فأي من الخيام اليوم أدس فيها مهجتي....؟


ألآ إني أنا البدوي المزارع , أشق كبد الأرض لأروي عطشى بذور الربيع , أكابد في حش الضار بعيدا عن الأنظار , سعيا لتثبيت عتبة باب الدار, فلما عن ضالتي زاغت الأبصار...؟ وحيد أنا ليس لي جار...


وذات مساء وكان المطر في هيجان , وكانت الأزقة شبه خالية من كل إنس وجان , وكنت أنا احتمي بنخلة فضمني جريدها فهدأت نفسي فاستطبت المقام .. نمتُ قرير العين , مرتاح البال و لا ادري هل الذي خاطبته وخاطبني كان في الحلم أم أن سناء من بين الكثبان لمع وبان...؟


ورحل ظلامي فحل الضياء  فقال رأسي لنفسي : آن الآن أوان الهناء ...جمعت حبات التمر المتبقية والتي بها جادت علي  قافلة مرت منذ زمان , مسحت ما عليها من خجل فلم أجد أطيب منها  طعما, ولا أجمل منها منظرا , ولا أحلى مذاقا  ناهيك عما بداخلها من دفء وحنان و  شوق واشتياق....


وها هي الأيام تجر إخوتها وما كنت مجرورا يومها , لأنني أحببت هذا المكان , وتمنيت على الله الدفن فيه حيا وميتا, حتى لا يقال عني أني حنثت في يميني أو نقضت عهدا , اللهم يا الله فأنت الشاهد ....


وعلى حين غرة لآخر مرة رأيت وجه السماء مكفهرة , تنزل حصى من مسامير مُسوَّمة , أصابت مرماها , وحققت مبتغاها , فيا ليتني ما ركبت ظهرها  لكي لا أُسَوِّدَ مظهرها ومخبرها .


وهناك على الجانب الآخر تخاصم كل من الجلاد والسياف  في أيهما أحق بزرع بذور القصاص


أالسوط أجدى  وأنجع, أم السيف الحاد الذي بدأ يلمع ....؟


تجادلا فأكثرا الجدال , استصرخا كل من حضر من ذوي الشر والشرر إلا المساكين أمثالي جلهم تولى وأدبر


 هذا أمر منكر به العقلاء لا تشهد ولا تقر... وكانت الغلبة علي فكنت المغلوب ...


كلهم وقفوا صفا ينظرون  - عذرا- يستمتعون بما صُنع بي ..جثة عليها من الطعنات تسع وتسعون  , فما بال الجلاد لم يظهر لجلده أثر مبين ....؟ لأن قلبي أمتصها بهدوء وسكينة وصمت ...


اقترب النسر , ودنا الصقر, وحط كل طائر فناءت الغرابيب عن الحمى , ونبح المسعور من الكلاب فتفرق كل من الأصحاب  وتوارى الأحباب .. لا جدوى فوجه السماء تكبد بالسحاب ...


دعوا ...دعوا عنكم هذا فقد فصل إمام البادية في الأمر .. ألم تسمعوا الخطاب ؟ ألم تسمعوا الخطاب...؟


إبراهيم تايحي

الفارس الملثم


العُــمـــْـــــر : 64
البلد/ المدينة : barika
المُسَــاهَمَـاتْ : 3088
نقاط التميز : 6319
شكر خاص : 81
التَـــسْجِيلْ : 01/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في باديت أبكتني مرضعتي....

مُساهمة من طرف badoo في 21.11.13 22:03

ســـــــــــــــــــــلام

وجدت متعة غير عادية هنا و الله *- استاذي الغالي -*

مرور اول ولي عودة ان شاء الله

اخلص التحايا

badoo



رقم العضوية : 8379
ذكر
العُــمـــْـــــر : 26
البلد/ المدينة : باتنة
العَمَــــــــــلْ : طالب
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 3539
نقاط التميز : 4184
شكر خاص : 150
التَـــسْجِيلْ : 26/12/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: في باديت أبكتني مرضعتي....

مُساهمة من طرف الفارس الملثم في 21.11.13 22:21

متعك الله  برداء رحمة ومغفرة وحشرك مع الذين أنعم عليهم
أسعدني جدا مرورك الطيب

الفارس الملثم


العُــمـــْـــــر : 64
البلد/ المدينة : barika
المُسَــاهَمَـاتْ : 3088
نقاط التميز : 6319
شكر خاص : 81
التَـــسْجِيلْ : 01/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى