منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

أريد مساعدة

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أريد مساعدة

مُساهمة من طرف mimi16 في 11.02.14 17:58

أريد فقرة وجيزة عن الجرائم التي ارتكبتها فرنسا في حق الجزائريين 

mimi16



رقم العضوية : 22545
انثى
العُــمـــْـــــر : 20
البلد/ المدينة : (Alger(chlef
العَمَــــــــــلْ : طالبة
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 2105
نقاط التميز : 2584
شكر خاص : 59
التَـــسْجِيلْ : 06/08/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أريد مساعدة

مُساهمة من طرف mimi16 في 11.02.14 19:35

و لا رد ؟؟؟

mimi16



رقم العضوية : 22545
انثى
العُــمـــْـــــر : 20
البلد/ المدينة : (Alger(chlef
العَمَــــــــــلْ : طالبة
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 2105
نقاط التميز : 2584
شكر خاص : 59
التَـــسْجِيلْ : 06/08/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أريد مساعدة

مُساهمة من طرف khaled Bechari في 01.05.14 10:54

الجريمة التي لا تغتفر تفجيرات رقان النووية من طرف المستعمر الفرنسي





في يوم الانفجار الموافق لتاريخ 13 فيفري 1960 أحس السكان بزلزال كبير متبوع بغبار كثيف مع وميض ضوئي يمكن رؤيته من كرزاز (بشار) على بعد 650 كلم من حمودية -كما قال الرقاني-.
في ذلك اليوم سجلت فرنسا دخولها المدوي إلى نادي القوى النووية مخلفة وراءها بالحمودية نفايات نووية ملقاة فوق الأرض التي لا زالت بعد نصف قرن تخلف ضحايا لها.


الذي كان متبوعا بثلاثة تفجيرات جوية و13 تفجيرا أرضيا ب»إن أكر« الواقعة بمنطقة بتمنراست، تجارب نووية شاءت فرنسا أن تجعل من صحراء الجزائر مسرحا طويلا وعريضا لها، مفتوحا على الهواء،
حجم الانفجار
حمل أول تفجير نووي فرنسي بمنطقة الحمودية برقان اسم “اليربوع الأزرق” وكانت طاقة تفجيره 60 كيلوطن، أي ما يعادل 70 مرة قنبلة هيروشيما اليابانية، بحسب صحيفة الشعب الجزائرية

ضحايا مابعد الانفجار
مضت واحدة و خمسون سنة على التفجيرات و التجارب النووية الفرنسية التي ما تزال تخلف ضحايا في الجنوب الجزائري الشاسع من بين السكان الشباب الذين يعانون من مشكلتين وهما: تجاهل القوة الاستعمارية القديمة تماما لهم و تأثيرات الإشعاع. عائلة عبلة التي تعيش في منزل من الطوب في قصر “تاعرابت” و هو القصر الذي عانى أكثر من تأثيرات الإشعاع الناجم عن التفجيرات و التجارب النووية (التي تبعد عن رقان ب2 كلم و الواقعة على بعد 60 كلم من حمودية و هو مكان أول تجربة يوم 13 فبراير 1960) مثل حي عن التأثيرات الوخيمة لهذه المجزرة التي أطلق عليها اسم “اليربوع الأزرق”. لهذه العائلة ثلاث بنات صم بكم و يبدو أنهن لا يعرفن ما حدث لهن و قد فرحن بزيارة فريق وأج اعتقادا منهن أن ظهور أشخاص أجانب سيغير حياتهن. التأثيرات لدى زهرة أصغرهن و البالغة 9 سنوات من العمر ليست واضحة فحسب بل مخيفة.

khaled Bechari



ذكر
العُــمـــْـــــر : 32
البلد/ المدينة : بشار
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 73
نقاط التميز : 69
شكر خاص : 9
التَـــسْجِيلْ : 04/04/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى