منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

ما زال طعم الحلوى في فمي يا عمي

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما زال طعم الحلوى في فمي يا عمي

مُساهمة من طرف خيرة79 في 04.05.14 19:01

قصه رجل كبير يرقد فى المستشفى يزوره شاب كل يوم ويجلس معه لأكثر من ساعة يساعده على أكل طعامه والاغتسال ويأخذه في جوله بحديقة المستشفى ، و يساعده على الاستلقاء ويذهب بعد أن يطمئن عليه .

دخلت عليه الممرضة في أحد الأيام لتعطيه الدواء وتتفقد حاله وقالت له : “ ما شاء الله يا حاج الله يخليلك ابنك وحفيدك يومياً بيزورك، ما في ابناء بها الزمن هكذا ” .

نظر إليها ولم ينطق وأغمض عينيه ، وقال لنفسه “ ليته كان أحد أبنائي .. “ هذا اليتيم من الحي الذي كنا نسكن فيه رأيته مرة يبكي عند باب المسجد بعدما توفي والده و هدأته .. واشتريت له الحلوى ، ولم احتك به منذ ذلك الوقت .

ومنذ علم بوحدتي أنا وزوجتي يزورنا كل يوم لـ يتفقد أحوالنا حتى وهن جسدي فأخذ زوجتي إلى منزله وجاءبي إلى المستشفى لـ العلاج .

وعندما كنت أسأله " لماذا يا ولدي تتكبد هذا العناء معنا؟ " يبتسم ويقول .. : ( ما زال طعم الحلوى في فمي يا عمي ) ! 

قال الشاعر : ازرع جميلا .. و لو في غير موضعه فـ لن يضيع جميلا .. أينما زرعا

إن الجميل .. و إن طال الزمان به فـ ليس يحصده .. إلا الذي زرعا



خيرة79



انثى
العُــمـــْـــــر : 37
البلد/ المدينة : مستغانم
العَمَــــــــــلْ : موظفة استقبال في مخبر طبي
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 342
نقاط التميز : 399
شكر خاص : 13
التَـــسْجِيلْ : 04/02/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى