منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

[ طَبَّلْ يَا مْهَيْبِله لْعـــــــــامْ لِيكْ ]

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

[ طَبَّلْ يَا مْهَيْبِله لْعـــــــــامْ لِيكْ ]

مُساهمة من طرف الفارس الملثم في 18.05.15 19:22

[size=35][ طَبَّلْ يَا مْهَيْبِله لْعـــــــــامْ لِيكْ ][/size]


 

(( يا أيها الإنسان ما غرّك بربك الكريم )) الإنفطار/6 .


(( يا أيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه)) الإشقاق/ 5 .


*- من ذا الذي قال : أن القردة لا تحسن النط فوق خيوط بيت العنكبوت ’ وأن القطط يخيفها  الظل في يوم لم تطلع فيه شمس..؟


*- من هذا الأبله الذي يسقي[ الدلاّع بالمازوت]  ليحمرّ داخله  فيبيعه على أنه طبيعي ..؟


*- إليك حفنة من دراهم لا رنين لها,  وأنّى لها أن يكون وهي من سحت ونبت حرام...؟


*- بذلة على المقياس تلمع , وحذاء يدق [ أَرْزامْ] على المهراس وللأوامر يطبق ويسمع...


*- قالوا:  أجلسوه هنا إنه من صبية الحي’ حتى يبلغ منصة رشد ويلج ساحة دار حكمة ’ لا تأمروه فيصب عليكم غضبه سوط عذاب’ ولا تنهوه عن فعل شيئ فيحل عليكم  سخطه دون سابق إعذار ولا أسباب..؟


*- لاولن تقرب هذا اكرسي أنت ومن شابهك  حتى يلج الجمل في سم الخياط..؟


 هذه ست من ست ’ فمن تمكّن من فك عقد ها  فليلقاني وراء هضبة الوادي ؟ أليس وراء هضبة الوادي فيصل الخطاب...؟


 ما كان أبي ولا جدي , وما كانت جدتي ولا أمي  من قوم يحترفون تلميع الأحذية السوداء ليروا قبح وجوههم عليها..؟


آآآآه قبل أن أنهي  أعلم جيدا أنني قد أنتهيت ’ وأن سنين عمري لطالما عليها بكيت’ فما جدوى الطحين إن لم يكن قد طحنته أمي على أنغام أساورها ’ وحبات عرقها’ آآآآه  أين لذة العيش التي كانت وقتها..؟؟؟؟؟؟؟.


لا تتعب نفسك في تتبع أثري ’ إني اليوم ممن يمشون على الأرض  هونا ’ و من الذين إذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما..؟


أُذكّرك بحكمة  عندنا نحن في البادية  ’ والحكمة تقول: أَلْحَسْ لَمْسَنّي وَنْباتْ مَتْهَنّي..


 وإليك أختها أيضا هي لقريبة من مفهومها’  تذكرتها حين كانت  بالقرب مني أمي


[ أَللّي ما عَنْدو أَكْبِير يَشْرِيه]


أجل  وأن الفارس اليوم ليس براكب  وصعلوك الأمس الصهوة إعتلى


 لا تُكبِّر عليّ إن جُهّز كفني الأبيض’ فإني ملاقيك  يوم العرض..؟


يا أيها الإنسان كن قريبا من الرحمان’ فلا تدري متى تثنى الرجلان..؟


وتب لله توبة الظمآن ’  تُسقى يومها من حوض الحبيب محمد- صلاة ربي وسلامه عليه- ثم من تسنيم  نُزل على  روضة الجنان...؟


 والآن لا تتفاعل معي ولا تنفعل عليّ’ إنما أمر بسيط  مني اعلمه’ وأشهد الله عليه : إني  ما برحت أبحث عن أمن وأمان’ لا ولن أكون أبدا خائنا خوانا’ .....


ابراهيم تايحي

الفارس الملثم


العُــمـــْـــــر : 64
البلد/ المدينة : barika
المُسَــاهَمَـاتْ : 3088
نقاط التميز : 6319
شكر خاص : 81
التَـــسْجِيلْ : 01/01/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى