منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

بندقية الليزر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بندقية الليزر

مُساهمة من طرف LOTFI في 19.10.10 16:31

بندقية الليزر



إن التسريب المخطط والمعتمد لنبأ عن بندقية الليزر التي تخطف الأبصار يمكن أن يحدث الخوف ويخفض من الروح المعنوية على الجانب الآخر، فالبندقية تصدر ومضات ليزرية تسبب الإعماء المؤقت أو الدائم. ولما كانت العين البشرية أحد أهم المستشعرات الهامة للإنسان ويزداد اعتماده عليها كثيراً في ميدان القتال، فإن تعمية العين يمكن أن تسبب تخريباً دراماتيكياً في قدرة الإنسان على القتال بصورة تختلف كثيراً عن إصابة أي عضو آخر في الجسم، إنها إصابة شبه مميتة تلي في تأثيرها إصابة المخ البشري.



وهكذا فإن سلاح الإعماء الليزري (blinding Laser) يعتبر بحق أحد أسلحة الردع التكتيكي للتخويف وخفض الروح المعنوية، وهكذا تلقى تلك الأسلحة وتكتيكاتها حذراً بالغاً في الاستخدام. ولقد أجمع الخبراء أن سلاح الإعماء الليزري من الأسلحة القذرة، وأنه ليس أقذر من هذا السلاح الجديد سوى الأسلحة الكيماوية والبيولوجية التي يحرمها حالياً القانون الدولي.

ومن الجدير بالذكر أن الكثير من مستشعرات الحرب الكهروضوئية يمكن إعطابها وتعميتها أيضاً بشعاع الليزر، كما يمكن امتداد التأثير نفسه ضد الصواريخ الموجهة، ومع ازدهار التكنولوجيا فلا يمكن التفرقة بين بنادق الليزر (laser Gun) المخصصة لإعطاب أجهزة التوجيه لصاروخ موجه بالأشعة تحت الحمراء أو قنبلة موجهة بالتليفزيون، وبين جهاز ليزر مخصص للإعماء البشري، حيث يمكن للجهاز الأول تحقيق المهمة الثانية بكفاءة أيضاً.

ما هو الليزر؟
إن كلمة ليزر هي الحروف الأولى لعبارة ترجمتها: "أداة تكبير إشعاع الترددات ضمن منطقة الضوء"، أي أنها منبع ضوئي من نوع خاص، أو أنها جهاز لتحويل الطاقة تدخل إليه أنواع مختلفة منها لتخرج فى صورة إشعاع ضوئي متوافق Coherent له تردد واحد، ويكون الشعاع ضيقاً جداً على هيئة حزمة متوازنة تقريباً من الأشعة، فإذا أمكن توليد هذا الشعاع الضيق جداً بقدرة كبيرة فإنه يمكن صهر أو تدمير أي جسم صلب يقف فى طريقه، بل إنه أنسب الطرق لثقب حجر الماس الصلد. ويمكن تقريب الفكرة إلى الأذهان إذا ما تذكرنا استخدام العدسة في تركيز ضوء السمش، إذ سرعان ما تحترق المواد الموجودة فى بؤرة العدسة، وإذا كانت طاقة أشعة الشمس تتوزع على مختلف ألوان الطيف المعروفة، فإن طاقة أشعة الليزر تتركز في حيز ضيق جداً من الطيف، ولذا أطلق عليها أنها أشعة وحيدة اللون.



إن تصميم سلاح ليزري خاص يتحدد طبقاً للهدف الذي يتم الاشتباك معه بالليزر، حيث تملي خصائص الهدف نوع الليزر المستخدم، والطول الموجي، وعرض النبضة، والتردد النبضي التكراري، والقدرة المشعة. وقد يكون الغرض من شعاع الليزر هو تدمير صاروخ بالستيكي - كما في مبادرة الدفاع الاستراتيجي الأمريكية (sdi) - أو تدمير طائرة أو حوامة بإحداث ثقوب فيها، أو إعطاب أنظمة التوجيه لها بتأثير الطاقة لشعاع الليزر، وهنا يعرف الشعاع بالليزر المضاد للمادة. كما يمكن أن يكون الهدف نظاماً كهروبصرياً أو مستشعراً آخر تتم إعاقته أو تدميره بواسطة الليزر، وهنا تقل القدرة المطلوبة عن سابقتها. وإذا كان الغرض هو التأثير على الجندي، فإن استخدام الليزر عالي القدرة يمكن أن يشعل النار في الجندي ومعداته وأن يحدث به جروحاً خطيرة قد تتسبب في وفاته، وهنا يعرف الليزر بسلاح "القتل اللين" (soft Kill)، وهو سلاح قذر بكل المقاييس، ولقد أظهرت دراسة الجدوي أن استخدام جهاز ليزري مضاد للأفراد يكون عالي القدرة يعتبر من العمليات السهلة، وذلك باعتبار أن جزءاً هاماً من جسم الإنسان يمكن التأثير عليه بكفاءة بأقل قدر من القدرة، وهو حاسة البصر، بشرط أن يكون الليزر في حيز الضوء المرئي أو القريب منه من الطيف الكهرومغناطيسي، حيث يتسبب ذلك في الإعماء Blinding الدائم أو المؤقت، وهو أمر بالغ الخطورة يشل قدرة الجندي على القتال.
بندقية الليزر
avatar
LOTFI



رقم العضوية : 2
ذكر
العُــمـــْـــــر : 29
البلد/ المدينة : الوطن العربي الجريح
الدولة :
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 7902
نقاط التميز : 11950
شكر خاص : 448
التَـــسْجِيلْ : 09/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى