منتدى وادي العرب الجزائري
"توكل على الله و سجل معنا"

مساعي الانفراج ج3

إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مساعي الانفراج ج3

مُساهمة من طرف alli biskri في 08.12.10 6:52

بناءا على السندات المعطاة في الأزمات الدولية حدد الوضع العالم للعالم في هذه الحقبة في الميدانين السياسي والاقتصادي ؟
***الظروف الدولية السائدة آنذاك :
*الظروف السياسية:
1/ الحرب الباردة بين المعكرين.
2/ شدة التسابق بين التسلح خاصة النووي.
3/ تنافس المعسكرين حول مناطق النفوذ.
4/ وجود قواعد عسكرية لكلا المعسكرين في دول العالم الثالث.
5/ استقلال معظم دول العالم الثالث سياسيا.
6/ انتشار الحركات التحررية في العالم.
7/ تدهور الأوضاع السياسية في منطقة الشرق الأوسط.
8/ التدعيم الأمريكي المباشر و اللا منتهى لإسرائيل في المنطقة.
9/ الدعم السوفيتي للعرب .
10/ تصاعد الاعتداءات الأمريكية على الفيتنام.
* الظروف الاقتصادية:
1/ استمرار تدهور الأوضاع الاقتصادية في دول العالم الثالث.
2/ سيطرت الشركات متعددة الجنسيات على اقتصاديات دول العالم3 .
3/ ارتفاع عدد سكان العالم الثالث بشكل سريع ومذهل.
4/ تدني المستوى المعيشي للسكان رغم استقلال دولهم سياسيا.
5/ انتشار الفقر والجهل و الأمية في معظم دوله.
6/ سلسلة ألتا ميمات التي قامت بها بعض دول العالم الثالث.
7/ النظام الاقتصادي الجائر الذي فرضته الدول الاستعمارية الكبرى.
مفهوم عدم الانحياز: يعني الحياد ,كما يعني عدم الميل إلى أي كتلة من الكتلتين المتصارعتين , وينقسم الحياد إلى قسمين هما:
**1-الحياد السلبي: نعني به الابتعاد عن الصراع القائم بكل أشكاله بين الكتلتين والانطواء حول الذات.
**2-الحياد الإيجابي: نعني به الابتعاد عن الصراع القائم بكل أشكاله بين الكتلتين مع السعي الحاد للتقريب بين وجهات النظر بينهما لضمان أمن الجميع.
تعريف الحركة: هي تنظيم سياسي ظهر إلى الوجود بعد لقاء بلغراد عام 1961 ضم بلدان العالم الثالث المستقلة حديثا والتي ارتأت عدم الميل إلى أي كتلة من الكتلتين المتصارعتين , فكان عدم الانحياز رد فعل واع من جانبها ضد هذا الصراع.


كما نعني بها كذلك مجموع الدول التي حضرت مؤتمر باندونغ عام 1955 والتيحققت استقلالهاوانتهجت أسلوب الحياد الإيجابي منهجا لها مع سعيها الحثيث لتقريب وجهات النظر المختلفة والمساهمة في حل المشاكل الدولية بالطرق السلمية وفقا للأعراف والقوانين العالمية.
مبادئ الحركة:
1*احترام حقوق الإنسان الأساسية ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة.
2*احترام سيادة كل الدول وسلامة أراضيها.
3*الاعتراف بمساواة جميع الأمم والأجناس.
4*عدم التدخل في الشؤون الداخلية لأية دولة.
5*احترام حق كل أمة في الدفاع عن نفسها فرديا أو جماعيا.
6*منع استخدام الأحلاف العسكرية للضغط على أية دولة.
7*منع استخدام العنف ضد السلامة الإقليمية والاستقلال السياسي لأي بلد.
8*تسوية المشاكل الدولية بالطرق السلمية.
9*تنمية المصالح المتبادلة والتعاون بين الدول.
10*احترام العدالة والالتزامات الدولية.
***أهـــدافـــها:
1*المحافظة على السلم والأمن العالميين.
2*القضاء على الاستعمار بأشكاله المختلفة.
3*تأييد الحركات التحررية للتخلص من الهيمنة الاستعمارية.
4*المساهمة في حل المشاكل الدولية.
5*وضع نظام دولي عادل يساوي بين الجميع.
6*وضع حد للصراع القائم بين المعسكرين.
7*نبذ سياسة الأحلاف العسكرية.
8*نبذ سياسة التسابق نحو التسلح خاصة النووي.
9*تدعيم منظمة الأمم المتحدة للمحافظة على السلم والأمن في العالم.
10*محاربة الفقر و الأمية وسوء التغذية والأوبئة في دول العالم الثالث.
11*تشجيع التنمية في دول العالم المتخلف.
12*تقليص الهوة بين العالم المتقدم والمتخلف.
***تطور مطالب الحركة بعد مؤتمر الجزائر عام 1973: عقد المؤتمر الرابع لحركة عدم الانحياز في الجزائر في الفترة الممتدة بين 5الى9 سبتمبر عام 1973, في هذا المؤتمر تعدت اهتمامات الحركة من الناحية السياسية إلى الناحية الاقتصادية كذلك , وبذلك تكون الحركة قد عرفت تطورا كبيرا في مطالبها من بينها:
1*المطالبة بإقامة نظام اقتصادي عالمي جديد وعادل يعمل لصالح الطرفين.
2*ازلة الفروق الكبرى بين الدول المتقدمة والمتخلفة.
3*حق الدول الصغرى في امتلاك ثرواتها الطبيعية واستغلالها.
4*إعادة النظر في أسعار المواد الأولية.
5*تطوير التعاون الاقتصادي بين دول الحركة.
6*إقامة حوار بين دول الشمال ودول الجنوب.
7*تدعيم التعاون جنوب جنوب.


9*إنشاء صندوق تضامن للتنمية الاقتصادية والاجتماعية خاص بدول الحركة.
***مصير الحركة في ظل القطبية الأحادية: هناك اتجاهين برزا في الحركة على اثر التغيرات التي عرفها العالم في مطلع التسعينات هما:
**الاتجاه الأول:يرى أصحابه أن الحركة أنشئت للتخفيف من الصراع الذي كان قائما بين المعسكرين وبنا أن هذا الصراع قد انتهى فلا جدوى من إبقاء الحركة .


**الاتجاه الثاني:يرى أصحاب هذا الاتجاه ضرورة إبقاء الحركة والمحافظة عليها
والسعي لتكيفها مع المستجدات الدولية الجديدة التي أعقبت نهاية الحرب الباردة بين المعسكرين لان الصراع إذا كان قد انتهى بين الشرق الشيوعي والغرب الرأسمالي فهو على أشده بين شمال قوي متقدم متطور وبين جنوب ضعيف متخلف.

alli biskri



العُــمـــْـــــر : 24
البلد/ المدينة : biskra
الهِوَايَـــــاتْ :
المُسَــاهَمَـاتْ : 105
نقاط التميز : 301
شكر خاص : 5
التَـــسْجِيلْ : 27/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى